القائمة

تونس الآن

تونس الآن

القيروان :الوكالة الوطنية لحماية المحيط توضّح بخصوص تصاعد دخان من تحت التربة



القيروان :الوكالة الوطنية لحماية المحيط توضّح بخصوص تصاعد دخان من تحت التربة

أكد مدير متابعة الأوساط البيئية بالوكالة الوطنية لحماية المحيط محمد منور الضاوي ، أنه لا وجود لأي نوع من النفايات في مكان التصاعد التلقائي للدخان في منطقة المتبسطة من ولاية القيروان.

وأوضح ان التحاليل التي اجرتها الوكالة منذ ظهور الظاهرة على عينات من التربة على عمق مترين اثبتت ان الظاهرة طبيعية وتسبب فيها وجود مواد عضوية في مجرى واد قديم متكونة من بقايا قصب ونباتات مؤكدا ان هذه الظاهرة لا تشكل اي خطورة على حياة المتساكنين ولكنها تتسبب في ازعاج لهم بسبب رائحة الدخان.

وأضاف ان هذه المواد العضوية ترسبت وتخمرت بيولوجيا تحت طبقات الاتربة على مدى السنين مما ساهم في تكون غازات ادت عند احتراقها الى انبعاث روائح كريهة واحتراق الارض مشيرا الى ان هذه الغازات غير ضارة.

وأضاف أن هذه العملية هي شبيهة بعملية احتراق مادة الفحم او مايعرف بـ"المردومة."

وأفاد ان الحل الوحيد للحد من الظاهرة يتمثل في رش المياه من قبل الحماية المدنية ومحاصرة النيران في مكان واحد باستعمال حاجز ترابي لها بعد ذلك يقع ردم المكان بالتراب مع المتابعة من الوكالة للحد من انتشار هذه الظاهرة.

ويشار إلى أن عدد من نشطاء المجتمع المدني من الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان تحولوا مساء الخميس 7 جوان 2018 الى منطقة المتبسطة باحواز مدينة القيروان للوقوف على ظاهرة بيئية غريبة تتمثل في تصاعد دخان وغازات من تحت التراب وتواصل الاحتراق منذ حوالي شهر ونصف وذلك لمساندة اهالي المنطقة المتضررين من مشاكل التنفس.

تونس الآن

كلمات مفتاحية : القيروانتصاعددخانتربة
اقرأ أيضا: