القائمة

تونس الآن

تونس الآن

عبد الرحمان الهذيلي ل"تونس الآن": كل المؤشرات كانت تدل على استفحال ظاهرة الهجرة غير النظامية والحكومة لا تتعامل بجدية مع هذا الملف (فيديو)



عبد الرحمان الهذيلي ل"تونس الآن": كل المؤشرات كانت تدل على استفحال ظاهرة الهجرة غير النظامية والحكومة لا تتعامل بجدية مع هذا الملف (فيديو)

نظم المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات فرع تونس بالتعاون مع مؤسسة «دار الصباح» اليوم الجمعة 10 نوفمبر 2017 ندوة حول «الهجرة السرية  «الحرقة» : الأسباب، التداعيات والمعالجات الممكنة» وشارك فيها ثلة من الباحثين والخبراء وبعض نشطاء المجتمع المدني المعنيين بهذه الظاهرة فضلا عن ممثلين لوزارات: وزارة الداخلية، وزارة الخارجية، وزارة الدفاع ووزارة الشؤون الاجتماعية وممثلين عن مؤسسات مثل كتابة الدولة للهجرة، المرصد الوطني للهجرة، المنظمة العالمية للهجرة، والمفوضية العليا للاجئين..

"تونس الآن" واكبت الندوة وتحدثت إلى الناشط الحقوقي عبد الرحمان الهذيلي، الذي أشار إلى إنّ كل المؤشرات كانت تدل على استفحال ظاهرة الهجرة غير النظامية خلال السنوات الأخيرة، مشيرا إلى أنّ الأرقام الرسمية حول أعداد المنقطعين عن الدراسة سنويا (700 ألف منقطع) تؤكّد أنّ نسبة هامة من هؤلاء على استعداد للهجرة غير النظامية خاصة وأنهم أصبحوا على قطيعة مع الدولة''.

واعتبر محدّثنا، أنّ تعاطي الدولة مع الفئات الاجتماعية الهشة و الفقيرة والشباب المحتج في الجهات ومع فئة العاطلين عن العمل كلها عوامل ساهمت في استفحال هذه الظاهرة، موضحا أنّ "أغلب الذين اختاروا الهجرة يقطنون في أحياء فقيرة حتى الأمن لا يستطيع دخولها".

ولاحظ الهذيلي أنّ نفس الأسباب الاقتصادية والاجتماعية التي كانت تدفع الشباب التونسي قبل الثورة إلى الهجرة غير النظامية تواصلت إلى ما بعد 14 جانفي 2011.

وحول غرق مركب المهاجرين غير الشرعيين بسواحل قرقنة الأسبوع الماضي إثر اصطدامه بخافرة تابعة للبحرية التونسية، استغرب عبد الرحمان الهذيلي من سماع خبر الكارثة من وسائل الإعلام الأجنبية وسط تكتم تام من المسؤولين التونسيين، وقبل أيام من صدور البلاغ الرسمي لوزارة الدفاع الوطني الذي اعتبره مستفزا وساهم في تهييج التونسيين.

كلمات مفتاحية : الهجرة السرية
اقرأ أيضا: