تونس الآن

تونس الآن

العباسي يدعو إلى مراجعة المنوال التنموي ويصفه "بالعقيم"


العباسي يدعو إلى مراجعة المنوال التنموي ويصفه "بالعقيم"

ألقى اليوم الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسن العباسي كلمة بمناسبة إحياء الذكرى الثانية والخمسين للجلاء الزراعي، التي انتظمت بقصر المؤتمرات بالعاصمة بحضور رئيس الحكومة الحبيب الصيد.

ووصف العباسي المنوال التنموي القائم بالعقيم داعيا الى مراجعته بما يتوافق مع استحقاقات الثورة التونسية الحقيقية ومع مقتضيات الدستور الجديد.

وقال العباسي: "إنّ إعادة الاعتبار لقطاع الفلاحة والصيد البحري كشرط لضمان الأمن الغذائي مشكل معقّد لا يمكن حلّه من جانب قطاع واحد أو صاحب مصلحة واحدة، بل يتطلّب التصدّي الجماعي بطريقة منسّقة وبتظافر كلّ الجهود مع الالتزام السياسي الضروري والحوكمة التشاركية الرشيدة".

وأضاف العباسي: "المنوال التنموي الحالي لم يعد قادرا على جلب الاستثمار الخاص ولا على توفير العمل اللائق وذلك نظرا لضعف البنية التحتية وتفكّك النسيج الاقتصادي والافتقار إلى سياسة صناعية متكاملة تراعي إمكانيّات وطاقات مختلف الجهات والقطاعات. ونظرا أيضا لتعمّد إهمال تأهيل القطاع الفلاحي والتردّد في استكشاف وتطوير بعض القطاعات الواعدة الأخرى كالاقتصاد الأخضر والاقتصاد التضامني والاجتماعي.

و أشار العباسي الى أن موضوع التنمية الجهوية أصبح من المواضيع الحارقة التي لا تتحمل الانتظار وإن التمشي الذي ينطلق من التمايز بين الجهات على قاعدة المردودية الاقتصادية دون اعتبار واقع وخصائص كل جهة هو الذي تسبّب في الاختلالات الهيكلية الجهوية وتقهقر الدور التنموي لقطاع الفلاحة والصيد البحري.

وفي هذا الاطار دعا العباسي الحكومة الى استنباط أطر وخطط إطارية متكاملة ذات مقومات مالية وبشرية كافية وآليات ناجعة وهياكل تسيير ومتابعة مختلفة عما هو سائد الآن.