القائمة

تونس الآن

تونس الآن

تحيّل على 130 شخصا : إيقاف تونسي مهنته تزوير وثائق رسمية ايطالية



تحيّل على 130 شخصا : إيقاف تونسي مهنته تزوير وثائق رسمية ايطالية

أعلنت السلطات المحليّة بمدينة كومو الايطالية الكشف عن  اشبكة تزوير عقود عمل وتصاريح اقامة يتزعّمها تونسي يبلغ من العمر 49 سنة وشريك ايطالي عمره 33 سنة تم ايقافهما.

وتورّط في القضية، وفق ما نشرت سلطات المدينة على موقعها الرسمي quicomo، أكثر من 130 شخصا منذ أن أودع أحد المقيمين غير الشرعيين شكوى لدى الشرطة مفادها تعرّضه للتحيّل من طرف تونسي وعده بإعداد تصريح إقامة إلا أنّه أخلف بوعده وابتزّه لأشهر مؤكّدا انه صرف 4 آلاف أورو ولم يحصل على مبتغاه.

وأضاف الموقع ان التحقيق في القضيّة انطلق منذ 2016، تاريخ ايداع الشكوى، وأن التونسي، الذي تمّ كشفه مؤخّرا، تمكّن من تزويد المهاجرين بمجموعة كاملة من الوثائق المزوّرة للحصول على تصريح إقامة مشيرا إلى أن التونسي وشريكه لم يكتفيا بالحصول على المال مقابل”الخدمات” بل كانا يعمدان في أحيان كثيرة إلى حجز جوازات السفر التي تقدّم لاعداد الوثائق المزوّرة لابتزاز أصحابها.

وبيّن أن التونسي وصديقه، وهما مدمنا كحول ومخدّرات، كانا يزوّران عقود العمل حتى تقدّم لمكتب الهجرة بمقرّ شرطة كومو مشدّدا على أن التونسي كان يتظاهر بانه صاحب العمل وان مقر الشرطة في كومو تعرض للغش من قبل المهاجرين غير النظاميين لـ “توظيف المهاجرين” الذين توكل لهم مهمة جلب العملاء.

ونقل الموقع عن مصادر أمنية استغراب رجال الشرطة من درجة النظام التي عرف بها نشاط المجموعة رغم عدم شرعيته كاشفين ان”التسعيرة” حُدّدت مبلغ 1000 أورو لكلّ عقد عمل وهمي و600 أورو للحصول على شهادة الاقامة و300 أورو لاعلان الضيافة و100 أورو لجدول الرواتب الوهمي.

وذكرت الشرطة أنه “تمّ إلى صباح اليوم التعرّف على 26 صاحب عمل وهمي” وأن عدّة مهاجرين لجؤوا إلى الشبكة للاحتيال على شرطة المدينة وبالتالي على الدولة الايطالية ليصل مجموع الأشخاص الذين تمّ الابلاغ عنهم 130 شخصا بالاضافة لايقاف “صاحبَي” المشروع”

اقرأ أيضا: