تونس الآن

تونس الآن

زياد الهاني ل"تونس الآن": "الصحافة سلاح إعلامي خطير ومن يسيء استعماله يتحمّل مسؤوليته أمام القضاء" (فيديو)


زياد الهاني ل"تونس الآن": "الصحافة سلاح إعلامي خطير ومن يسيء استعماله يتحمّل مسؤوليته أمام القضاء" (فيديو)

أكد الإعلامي زياد الهاني على وجود شبكة تجسس متكونة من قيادات بارزة في الدولة ورؤساء أحزاب وسياسيين ومدراء عامين ومنظمات وأنه اطلع على الوثائق التي تثبت ذلك.

وأفاد الهاني في حديث خصّ به تونس الآن أن الجواسيس اخترقوا مستويات الحكم العليا في البلاد على غرار قصر قرطاج وقصر الحكومة، مقرا بوجود مساعي لطمس هذه القضية ومشددا على ضرورة محاسبة المتورطين مهما كانت مناصبهم ومواقعهم وانتماءاتهم على حد تعبيره.

وعن إدراج تونس ضمن القائمة السوداء الأوروبية، أشار محدّثنا إلى وجود سوء تعاطي من طرف الحكومة مع هذا الملف إضافة إلى غياب الإصلاحات التي طُلبت من الدولة على غرار مقاومة الفساد والتهريب.

وفي رده على ما جاء في بيان حركة النهضة وقرارها مقاضاة الأشخاص والمؤسسات الإعلامية المنخرطة في الحملات التشويهية ضدها، قال زياد الهاني أن "بعض الحملات الممنهجة أصبحت سخيفة إلى درجة التقزز".

وأضاف "الصحافة سلاح إعلامي خطير ومن يسيء استعماله للنيل وتشويه والإفتراء على الغير يتحمل مسؤوليته امام القانون".

وتابع زياد الهاني قوله "كل من يشعر انه تعرض إلى اعتداء من حقه الدفاع عن نفسه لدى القضاء طبقا للقانون واي استنقاص من هذا الحق هو استنقاص من الحرية ذاتها لأن الحرية مسؤولة أو لا تكون" على حد وصفه.

كلمات مفتاحية : زياد الهاني
اقرأ أيضا: