القائمة

تونس الآن

تونس الآن

زياد الهاني: لست مستعدا للانخراط في حملات سخيفة وممنهجة ضدّ حركة النهضة



زياد الهاني: لست مستعدا للانخراط في حملات سخيفة وممنهجة ضدّ حركة النهضة

في رده على ما جاء في بيان حركة النهضة وقرارها مقاضاة الأشخاص والمؤسسات الإعلامية المنخرطة في الحملات التشويهية ضدها، كتب الاعلامي زياد الهاني على صفحته بالفيسبوك:

"ألح البعض في معرفة موقفي من البيان الأخير لحركة النهضة حول الإعلام، مستغربين ما اعتبروه صمتي إزاء تهديد الصحفيين وضرب حرّية الإعلام!!

أريد بداية أن أن أطمئن هؤلاء بأني سأظل حارسا وفيا لمعبد الحرية ومدافعا شرسا عن حرّية الإعلام والتعبير، متيقظا ومتصديا لكل محاولات مصادرتهما تحت أي شعار كان، ورافضا لأي مساع للانحراف بالرسالة الإعلامية النبيلة عن أهدافها السامي، أيا كان مصدر الانحراف كذلك.

لنعد لبيان النهضة الذي جاء فيه: «قررت حركة النهضة تتبع كل الاصوات الاعلامية التي تتعرض لها بالتلفيق والتحريض قضائيا وتم تكليف مكتبي الشؤون القانونية والاعلام والاتصال باعداد الملفات والقيام بالاجراءات اللازمة»...

هل في هذا الموقف اعتداء على حرّية الإعلام!؟

هل عندما تلجأ جهة ما للقضاء لتحكيمه فيما تعتبره اعتداء وافتراء عليها، يعتبر ذلك عملا مناقضا للديمقراطية؟

ألم تنضم نقابتنا إلى الدعوى المرفوعة في محكمة صفاقس على نقابي أمنى اعتدى بالكتابة على الصحفيين؟ هل تعتبر نقابتنا إذا فاشية؟

أعذروني لكني لست مستعدا للانخراط في حملات سخيفة وممنهجة.

انتبهوا جميعا، إنهم يسعون لإلهائكم عن الملف الخطير للتجسس الاقتصادي والرشوة وتبييض الأموال لتمكين محمييهم من الإفلات، فلا تعطوهم الفرصة.

تحيا تونس"

تونس الآن

كلمات مفتاحية : زياد الهانيحركة النهضة
اقرأ أيضا: