تونس الآن

تونس الآن

قريبا.. السجائر الالكترونية متوفّرة في المستشفيات


قريبا.. السجائر الالكترونية متوفّرة في المستشفيات

دعت أوساط علمية دولية إلى تسهيل عمليات بيع السجائر الإلكترونية في المستشفيات، لتشجيع الناس على استبدال السجائر بمنتجات أكثر أمانا.

وحسب الصحة العامة في إنقلترا فإنّه يتعيّن توسيع تدخين السجائر الإلكترونية لمساعدة الأشخاص على الإقلاع عن التدخين، ويجب أن تباع هذه السجائر داخل محلات المستشفيات.

وذكرت مجلة الصحة العامة أن أكثر من 20 ألف شخص على الأقل في السنة يتخلون عن السجائر العادية بفضل السجائر الإلكترونية، وتشير هيئة الصحة أن ذلك يساعد على نقل الناس إلى تدخين أكثر أماناً.

ويقول مدير تحسين الصحة في الهيئة ''جون نيوتن''، ''أصبحت السجائر الإلكترونية الأكثر شعبية للإقلاع عن التدخين للمدخنين في بريطانيا، ووصل عدد مستخدميها إلى ثلاثة ملايين مستخدم منتظم''.
 
وأضاف ''لتحقيق أقصى قدر من الفوائد المحتملة يجب إعطاء كل المدخنين أفضل فرصة للإقلاع عن التدخين وتقليل أي مخاطر''.

وقد أظهرت التقارير في عام 2015 أن السجائر الإلكترونية أكثر أمانا من سجائر التبغ بنسبة 95%، وقال ''نيوتن'' ''كل دقيقة يدخل شخص ما إلى المستشفى بسبب التدخين.

ولا يمكن للأطباء والممرضين أن يصفوا السجائر الإلكترونية للمدخنين الراغبين في الإقلاع عن التدخين لأن أيا منهم لم يتم ترخيصه من قبل هيئة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية.

ويقترح الخبراء أنه يمكن للمستشفيات أن تصبح خالية من التبغ وتوفر مناطق للمدخنين بالسجائر الإلكترونية بدلا من ذلك، وقامت مستشفى ''كولشستر'' العام ومستشفى ''ايبسويتش'' بإزالة ملاجئ التدخين من أراضيها، حيث كان العديد من المرضى والأقارب يستخدمون السجائر، واستبدلهم بنقاط تدخين السجائر الإلكترونية في الهواء الطلق. (وكالات)

اقرأ أيضا: