تونس الآن

تونس الآن

يوم 15 فيفري: إضراب حضوري في قطاع التعليم الثانوي


يوم 15 فيفري: إضراب حضوري في قطاع التعليم الثانوي

دعت الجامعة العامة للتعليم الثانوي كافة المدرّسين إلى الإضراب الحضوري عن العمل يوم الخميس 15 فيفري 2018، ونشرت تراتيب هذا الإضراب في بلاغ.
وأوضحت أنّ الإضراب يشمل كافة المدرسات والمدرسين العاملين بالمدارس الإعدادية والإعدادية التقنية والنموذجية والمعاهد الثانوية والنموذجية وكافة مدرسات التربية البدنية ومهن الرياضة ومدرّسيها بما في ذلك العاملين بالمدارس الابتدايئة والمبيتات الجامعية ومراكز النهوض بالرياضة والأساتذة المكلفين بعمل إداري أو تربوي بأحد المؤسسات التربوية أو المصالح الإدارية.
 
ويتضمن الاضراب دقيقة صمت للمدرسين اثناء موكب تحية العمل ترحما على ارواح المربين الذين وافاهم الاجل خلال اداء عملهم وعلى ضحيتي حريق المبيت المدرسي بتالة سرور ورحمة.
 
وأشار البلاغ إلى ضرورة التحاق المدرسين بالتجمعات العامة التي ستعقد بداية من الساعة 11:00 بمقرات الاتحادات الجهوية والمحلية للشغل، وفي تونس الكبرى الالتحاق بالتجمع العام الذي سينعقد يوم الخميس ببطحاء محمد علي بالعاصمة.
وأكّدت النقابة العامة للتعليم الثانوي ان التراخي الحاصل من قبل وزارتي الاشراف في التعامل مع مطالب منظوريهما، اظطرتها الى اتخاذ هذه القرارات التي ستعقبها تحركات احتجاجية أخرى بحجم اللامبالاة والتهميش المسلط على العاملين بالقطاع ، ستحددها الهيئة الادارية القطاعية المقبلة التي ستعود الى الانعقاد بعد تنفيذ اضراب منتصف الشهر الجاري بمختلف المدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية بكامل تراب الجمهورية.
 
وجددت النقابة تمسكها بما نص عليه اتفاق 21 أكتوبر 2011 في بنده العاشر القاضي بتصنيف مهنة مدرسي التعليم الثانوي والإعدادي بجميع رتبهم والراجعين بالنظر الى وزارة التربية ضمن المهن الشاقة والمرهقة مشيرة الى أن اجحاف المشروع الحكومي المتعلق بإصلاح أنظمة التقاعد في الوظيفة العمومية والقطاع العام وارتكازه على أسس تستهدف المكاسب الاجتماعية للشغالين لا تعدو كونها حلولا ترقيعية لن تحل مشكلة الصناديق بقدر تحميلها الاجراء ضريبة خيارات وصفتها باللاشعبية واللاوطنية.

اقرأ أيضا: